سيد واكد يستلهم "المكعبات "في تشكيل منحوتاته الزجاجية

في معرض يضم 17 عملا ًفنياً
سيد واكد يستلهم "المكعبات "في تشكيل منحوتاته الزجاجية

إن تنوع تصاميم الزجاج وجموح خيال الفنان لا حدود لهما، هذا ما يمكن تأكيده من خلال معرض "لعبتي" للتشكيلي المصري سيد واكد الذي قدم 17 منحوتة زجاجية ملونة مستلهمة من اللعبة الشهيرة باسم "المكعبات".

استوحى الفنان معرضه الذي أقامه بغاليري"بيكاسو"من لحظات خاصة شارك فيها أبناءه اللعب ب"المكعبات"؛ فكانت هذه اللحظات وراء ثيمة المعرض وعنوانه "لُعبتي"؛ حين أدرك أن ثمة فلسفة تكمن في قضاء وقت مع الصغار وفي تكوين أشكال مختلفة للمكعبات، يقول سيد واكد ل" أذواق" :" أثناء لعبي مع الأبناء، ونحن نبنى ونهدم ونبني من جديد،  دارت في خاطري فكرة ما فلسفية ما، لا شيء يدوم، لاالسعادة تبقى ولا الحزن يلازمنا العمركله، ولا الفشل يستمر، ولاالنجاح يستمر،  لكن الفرص موجودة في أي وقت، وفي أي مكان؛ ذلك علينا أن نستمتع بالحياة ونستمتع بكل لحظة حلوة ونبني ذكريات معها ومع المحيطين بنا، لأن ذلك هو مايبقى العمر كله".

قد يهمك أيضا : "العشرة "يجمع إبداعات 10 فنانين سعوديين في "أتيليه جدة" (azwaaq.com)

منحوتة زجاجية للفنان سيد واكد في معرض “لعبتي” (إدارة الغاليري) 

ومن هنا توصل الفنان إلى تشكيل مجموعات رأسية وأفقية من المكعبات الزجاجية تعبرعن "لعبة الحياة" وبساطتها وتعدد مراحلها وأشكالها، يقول"حرصت على تنوع الأعمال، لتلمس مشاعر وأفكار مختلفة لدى الجمهور باختلاف ثقافتهم و تذوقهم الفني؛ فالمهم أن تصل رسالتي وأن يشاركونني فكرة أن الحياة لاتنتهي عند ذكرى أو لحظة ما حزينة أوسعيدة، ناجحة أو فاشلة، إنها تستمر ونستطيع أن نشكل منها أنماط وألوان و أشكال مختلفة مثل المكعبات" .

الفنان استوحى أعماله من لحظات من اللعب مع الأبناء (إدارة العاليري)

تخلى واكد في هذا المعرض عن التشخيصية  ليقدم لنا منحوتات زجاجية تجريدية، ويبدي اهتماما خاصا بالعلاقة بين الأشكال؛ يقول"الطاقة التي تنتج من خلالها تخلق المشاعرالتي تدفعني لعمل تكوين أوشكل مايعبر عنها،  في نفس الوقت أتخيل الفكرة بخامة الزجاج مع تخيل ما يتميز به الزجاج  من خصائص وصفات تميزه عن الخامات الأخري كالشفافية والإنعكاس والقدرة علي التبلور" ويتابع :" كما أن هناك ميزة أخرى تجعله مختلفا عن الخامات الأخرى، وهوبأبسط الأشكال يستطيع إبهار للعين؛ فداخله يكمن المعنى الحقيقي لجمال الخامة الطبيعية".

قد يهمك أيضا : حياة أثينا في العقود 1950-1970 في معرض فني (azwaaq.com)

للزجاج  تحديات كثيرة (إدارة الغاليري)

ويتابع:"الزجاج يضيف إلي الفكرة الكثير من المعاني الجميلة،  بل أحيانا يفرض الزجاج نفسه بقوة على الفكرة الأولية مما يدفعني إلى الاستمرارفي تطوير الفكرة".

سيد واكد من مواليد مايو (آيار) ، 1976 تخرج  في كلية التربية النوعية جامعة القاهرة،. تأثر بنشأته في بيئة ريفية؛حيث سمحت له الطبيعة الخلابة بتكوين مخزون بصري ثري، وإمكانية التجريب مع المواد الطبيعية المختلفة.

بعد التخرج عمل كمصمم في مصنع زجاج يعمل بطريقة تشكيل الزجاج باللهب. ينتج الأواني الزجاجية والمنحوتات المصنوعة يدوياً؛ مما سمح له  بالاكتشاف بالتجريب والتعرف علي تشكيل الزجاج. وحفر وزخرفة الزجاج وتلوينه. شارك في الحركة التشكيلية في مصر من عام 2000 حتى الوقت الحاضر. 

 

الفنان سيد واكد (أذواق)

  

  

 

 

 

 

قد يعجبك أيضا