دراسة حديثة : الألغاز الرقمية تساعد في تحسين ذاكرة كبارالسن

منها السودكووالمتقاطعة والمتاهة
دراسة حديثة : الألغاز الرقمية تساعد في تحسين ذاكرة كبارالسن

 

أجرى باحثون مؤخرا دراسة لمعرفة كيف يؤثرلعب أنواع مختلفة من ألعاب الفيديو على قدرات الذاكرة لدى البالغين الصغار والكبارعلى حد سواء، وقارنوا وفق موقع "مديكال نيوز توداي "مدى جودة أدائهم في مهام معينة اختبرت ذاكرتهم، ووجدت الدراسة أن  كبار السن الذين يلعبون ألعاب الألغاز الرقمية لديهم قدرات تركيز أفضل مقارنة بكبار السن الذين لا يلعبون الألعاب الرقمية أو يلعبون نوعا مختلفا من الألعاب.، كما  كان لدى البالغين الأصغر سنا الذين أبلغوا عن ممارسة الألعاب الإستراتيجية (القائمة على التخطيط و التدبرعلى سبيل المثال ) ذاكرة عمل متفوقة مقارنة بأولئك الذين لم يبلغوا عن أي تاريخ في ممارسة الألعاب.

ووفقا للتقرير فإنه عندما يتقدم الأشخاص في السن، ليس من غير المألوف أن يواجهوا صعوبات في الذاكرة، وخاصة في الذاكرة العاملة والمقصود بها:"القدر الصغير من المعلومات التي يمكن الاحتفاظ بها في العقل واستخدامها في تنفيذ المهام المعرفية" ، على سبيل المثال عندما يعطي شخص ما تعليمات لإكمال مهمة ما، فإن الشخص يعتمد على ذاكرته العاملة للحفاظ على التعليمات في الاعتبار طوال مدة المهمة.

وتوصل علماء من جامعة يورك بإنجلترا في أن نوع ألعاب الفيديو التي يلعبها الأشخاص يمكن أن يؤثر على الذاكرة العاملة، و رأوا أن أفضل أداء هو لدى كبار السن الذين لعبوا ألعاب الألغاز الرقمية والبالغين الأصغر سنًا الذين لعبوا ألعابا إستراتيجية.

ونشر الباحثون النتائج التي توصلوا إليها في مجلة "هيليون"كيف قام فريق البحث بتقييم الذاكرة العاملة وتحليل بيانات من 482 مشاركا في الدراسة. غالبية المشاركين (297) كانوا من الإناث. تراوحت أعمار المشاركين بين 18 و81 عاما، ووضعهم العلماء إما في مجموعة البالغين الأصغر سنًا (18-30 عاما) أو مجموعة البالغين الأكبر سنا (60-81 عامًا) وأبلغ المشاركون عن عاداتهم في الألعاب، كماأدرجوا تفاصيل مثل عدد المرات التي لعبوا فيها هذه الألعاب الرقمية، ونوع الألعاب التي لعبوها، ومقدار الوقت الذي قضوه في اللعب. .

وقام الباحثون بإحصاء جميع الألعاب الرقمية، بما في ذلك ألعاب الآركيد وأجهزة الكمبيوتر ووحدات التحكم وألعاب تطبيقات الهاتف المحمول، كما كان هناك عامل آخر كان على المشاركين الإبلاغ عنه وهو الوقت الذي بدأوا فيه ممارسة ألعاب الفيديو، مثل العام الماضي أوالعقد الماضي أو ما إلى ذلك.

 والشيء التالي الذي كان على المشاركين فعله هو إكمال تقييم الذاكرة العاملة عبرالإنترنت، وتم التحقق من التقييم للشروط التالية: قام جزء "عدم التشتيت" من التقييم بقياس مدى قدرة المشاركين على تذكر موقع الدوائر الحمراء التي ظهرت على الشبكة لفترة قصيرة من الوقت.، وبعد عرض الدوائر الحمراء لفترة وجيزة، أصبحت الشبكة فارغة، وكان على المشاركين أن يتذكروا مكان ظهور الدوائر الحمراء. 

وفيما يتعلق بجانب "تشفير التشتيت"، تحقق الباحثون من ذلك من خلال إظهاركل من الدوائر الحمراء والصفراء في التقييم، وكان على المشاركين التركيز على موقع الدوائر الحمراء فقط، وتذكر الموقع على الشبكة الفارغة. كان للاختبار مكون إضافي للتحقق من حالة "تأخير الإلهاء". بالإضافة إلى وجود الدوائر الصفراء، ظهرت الدوائر الصفراء أيضًا أثناء فترة تأخير بين اختفاء الدوائر الحمراء من الشبكة وملء البقع على الشبكة الفارغة.

ما هي أنواع الألعاب الرقمية التي تعمل على تحسين الذاكرة؟ 

إنطلاقا من أن الشيخوخة لها تأثير سلبي على الذاكرة العاملة، فقد أراد الباحثون اختبار ما إذا كانت أنواع معينة من الألعاب مرتبطة بتحسن الذاكرة بين البالغين الأصغرسنا وكبار السن، ومن ثم قام الباحثون أيضًا بتقسيم المجموعات الأصغرسنا والمجموعات الأكبرسناً إلى فئات بناءً على نوع اللعبة التي أبلغوا عن لعبها، وأظهر البالغون الأصغر سنا الذين لعبوا الألعاب الإستراتيجية سعة ذاكرة عاملة أكبرمقارنة بالشباب الذين لعبوا ألعاب الحركة.

. وقد فاجأ هذا الباحثين لأن الأبحاث السابقة أظهرت أن "ممارسة ألعاب الحركة ارتبطت بالأداء المتفوق في مختلف مقاييس الاهتمام والإدراك والوظيفة التنفيذية"، كما كتب فريق الدراسة.:" أظهر تحليل أن الألعاب الإستراتيجية كانت لها اليد العليا فيما يتعلق بالذاكرة العاملة لدى البالغين الأصغرسنا." وقال رئيس الفريق العلمي للدراسة الدكتور جو كاتنج، الذي يعمل في قسم علوم الكمبيوتر بجامعة يورك، لـلموقع أن الألغاز المخصصة لكبار السن تتمتع بقدرة مدهشة على دعم القدرات العقلية ، إلى درجة أن مستويات الذاكرة والتركيز كانت مماثلة لأشخاص بعمر 20 عامًا لم يلعبوا ألعاب الألغاز"!.

كيف أثرت ألعاب الألغاز على الذاكرة لدى كبار السن ؟

أظهرت نتائج تحليل البيانات أن كبار السن الذين أبلغوا عن لعب ألعاب الألغاز الرقمية لديهم سعة ذاكرة عاملة أعلى من كبار السن الذين لعبوا أنواع الألعاب الأخرى أو لم يلعبوا الألعاب على الإطلاق. وأظهر البحث أيضا أن كبار السن الذين يلعبون ألعاب الألغاز الرقمية يمكنهم تجاهل عوامل التشتيت بشكل أفضل من غيرهم من كبار السن. وهنا قالت المؤلفة الدكتورة فيونا ماكناب، من قسم علم النفس بجامعة يورك: "يبدو أن العناصر الإستراتيجية للألعاب - التخطيط وحل المشكلات على سبيل المثال - هي التي تحفز الذاكرة والانتباه بشكل أفضل لدى الشباب". .

ما هي أفضل الاستراتيجيات لتحسين الذاكرة؟

 تحدث الدكتورريحان عزيز، طبيب نفساني الشيخوخة في المركز الطبي بجامعة جيرسي شور في نبتون، نيوجيرسي، إلى" مديكال نيوز توداي" حول الدراسة. وقال: "هذه دراسة مثيرة للاهتمام للغاية لأنها بحثت في تأثيرات أنواع مختلفة من ألعاب الفيديو، بما في ذلك الألغاز والاستراتيجية والحركة، على الذاكرة العاملة". وتطرق الدكتور عزيز إلى الذاكرة العاملة قبل أن يبدأ في الحديث عن انطباعاته عن الدراسة. "الذاكرة العاملة هي واحدة من أنظمة الذاكرة الأكثر تعقيدًا لدينا. وأوضح أننا نستخدمها عندما نستخدم الذكريات أو التجارب التي نحتفظ بها في رؤوسنا للمهام اليومية، مثل الرياضيات الذهنية، واتباع التعليمات، وحل المشكلات، والتعلم، وأشياء أخرى. تفاجأ الدكتور عزيز بأن الألعاب الإستراتيجية وألعاب الحركة ليس لها أي فوائد لكبار السن. وقال: "الجانب المذهل في هذه الدراسة هو اكتشافها أنه بين كبار السن، كانت هناك قدرة أكبر للذاكرة العاملة للأشخاص الذين لعبوا ألعاب الألغاز، ولكن ليس الألعاب الإستراتيجية أو الحركة، مقارنة بالأشخاص الذين لم يلعبوا أي ألعاب فيديو". يوصي الدكتورعزيز بالتمارين الهوائية، والحفاظ على الروابط الاجتماعية، والقيام بالأنشطة التي تحفز الدماغ (مثل سودوكو، والكلمات المتقاطعة، والقراءة) لكبار السن الذين يشعرون بالقلق من فقدان الذاكرة

..في النهاية تنصح د. ستيلا بانوس:"من المهم أن نلاحظ أن هذه الدراسة هي دراسة رصدية ولا تعني بالضرورة أن اللعب يؤدي إلى عمل أفضل. ربما يختلف تفضيل اللعبة حسب القدرة المعرفية والعمر".

 

قد يعجبك أيضا